غير مصنف - ‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

صور حيوانات هزيلة وأخبار عن تسميم طيور: بلدية تونس تردّ

راجت مؤخرا عبر مواقع التواصل الإجتماعي، أخبار عن نفوق عدد من طيور الإوز في حوض المياه الذي يقع أمام حديقة الحيوانات، وأكد نشطاء أن الطيور نفقت بعد ”تسميمها من طرف بلدية تونس”، كما تم إطلاق حملة تطالب بمعرفة حقيقة الوضع داخل حديقة الحيوانات مع ترويج صور لحيوانات هزيلة أو مريضة..

موقع موزاييك إتصل ببلدية تونس، وتحديدا بكاتبتها العامة حفيظة بالخير مديمغ، التي نفت بشكل مطلق تسميم الطيور المحيطة بالحديقة أو نفوقها، قائلة ”هل يعقل أن تقوم البلدية بفعل شنيع كهذا؟؟ ولأي سببب؟؟”. 

كما أكدت المتحدثة أن الصور التي يتم ترويجها ونشرها على صفحات الفايسبوك ”قديمة” أو ”غير صحيحة”، وأفادت بأن وفدا ترأسته سعاد عبد الرحيم رئيسة البلدية تنقل صباح اليوم إلى الحديقة وقام بزيارة تفقد لمختلف أنحائها. 

وقالت ”أمضينا ساعات مرفوقين بأطباء حيوانات وقمنا بمعاينة وضعية أغلب الحيوانات.. بكل صراحة وضع الحديقة ليس كحسن ما يكون وتعاني عددا من النقائص، لكن الوضع ليس كما يتم الترويج له”. 

وأكدت أن الموضوع ما يزال محل متابعة وستتم معاينة الوضع مجددا، قائلة ”حديقة البلفيدار محل متابعة من طرفنا منذ سنة ونصف.. ووضعها يهمنا جدا.. قمنا بتعزيز الإنتدابات في الحديقة لمزيد العناية بالحيوانات.. ونؤكد لكم أن الحيوانات تتمتع بالرعاية الضرورية.. نسجل نفوق حيوانات من وقت لاخر لكن ذلك ليس بسبب الإهمال.. أحيانا تكون الوفاة بسبب السنّ أو وفاة طبيعية.. ونؤكد لكم أن لجنة مختصة تقوم بالبحث في كل وفاة للوقوف على أسبابها”. 

وخلصت المتحدثة إلى أن الوضع في الحديقة ليس بمثالي، مشددة على أن البلدية والسلطات المحلية تعمل على تحسينه وإثرائه بحيوانات جديدة..

‫‫ شاركها‬