أهم الأخبار

سيّارات مشبوهة وأموال وزّعت في 4 ولايات ..رجال أعمال ومهرّبون متورّطون في شراء الأصوات(التفاصيل)

top banner

Sharing is caring!

 

عد تسجيل خروقات قانونية تتمثل في توزيع أموال في سيارات مشبوهة تبين أن رجال أعمال وعصابات تهريب تورطوا وحاولوا شراء أصوات الناخبين رغم محاولات البعض التصدي لهم  .
تونس (الشروق)
أكثر من 14 سيارة مشبوهة  وأشخاص مجهولون توزعوا صباح يوم الانتخابات التشريعية أمام عدد من مكاتب الاقتراع بكل من ولاية  القصرين وسوسة ونابل وقفصة بهدف شراء أصوات الناخبين. حيث علمت «الشروق» من مصادر مؤكدة أن عددا من الخروقات القانونية حصلت صبيحة يوم الاقتراع من قبل عدد من الاشخاص الذين ينتمون الى عدد من الأحزاب. حيث انتشرت عصابات التهريب الممولة لرؤساء بعض القائمات بعدد من ولايات الجمهورية .
وفي هذا الاطار أكد مصدر أمني لـ«الشروق» ان الوحدات الأمنية بقفصة تمكنت يوم الانتخابات من إلقاء القبض على مجموعة من الأشخاص كانت بصدد توزيع الاموال مصحوبة بورقة صغيرة فيها رقم وصورة حزب حركة النهضة للتأثير على الناخبين للتصويت مقابل الحصول على مبلغ مالي يقدر ب50 دينارا. وأضاف مصدرنا أن أحد المتهمين اعترف بأنه كان يحث الناخبين على التصويت لمرشحه مقابل الحصول على المال. وأضاف نفس المصدر أن الوحدات الأمنية بنابل 2 قامت ايضا برصد عدد من الخروقات وعمليات شراء ذمم الناخبين حيث عمد شخص مجهول الى استهداف كبار السن ومدهم بمبلغ مالي مرفوق بورقة فيها صورة لحزب قلب تونس. وقد تم القبض عليه متلبّسا من قبل الوحدات الأمنية وفي سيارته أكثر من 3 آلاف دينار .
رجال أعمال ومهربون
علمت « الشروق» ان عملية شراء أصوات الناخبين انطلقت منذ قرابة أكثر من شهر من قبل رجال أعمال معروفين بجهة القصرين. حيث أكدت مصادرنا أن عملية توزيع الاموال تكفل بها عدد من المهربين المعروفين في الجهة الذين قاموا بتوزيع الأموال عبر عدد من المسالك غير القانونية رفقة صغار المهربين الذين كانت مهمتهم الرئيسية ايصال الأموال الى الولايات المستهدفة. وحسب معلومات تحصلت عليها «الشروق» فإن رجال أعمال معروفين تورطوا بدورهم في دعم قائمات تابعة لهم. ونجح عدد منهم في الصعود الى مجلس النواب. في حين فشل آخرون على غرار ما حصل في ولاية القيروان. حيث فشلت نائبة في الحصول على مقعد تحت قبة باردو رغم تورطها في استمالة الناخبين .
كما فشل ايضا «عيش تونسي» في الحصول على عدد كبير من المقاعد رغم الأموال الطائلة التي قام بدفعها ليجد نفسه في المراتب الأخيرة. ويذكر انه تم تسجيل مقطع فيديو يورط أحد عناصرهم الذي كان بصدد دفع 300 دينار لأحد الناخبين .

الشروق

Sharing is caring!

top banner

مقالات ذات صله

top banner
shares
Read previous post:
لأول مرّة في تونس وشمال افريقيا: أستاذة تونسيّة تدرّس الانقليزية للصمّ (فيديو)

  في مبادرة هي الأولى من نوعها في تونس وفي شمال افريقيا، قامت أستاذة الانقليزية الشابة ، منال برقاوي ،...

Close

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com